التخطي إلى المحتوى

أول رسالة ساخرة من مدرب ليفربول الجديد

وجه أرني سلوت، مدرب نادي ليفربول رسالة ساخرة وقوية قبل بداية مشواره الرسمي مع الريدز، خلفا للألماني يورجن كلوب.

وسخر أرني سلوت، من اختيار قناة “تي.إن.تي سبورتس” لمباراة فريقه الافتتاحية بالموسم الجديد من الدوري الإنجليزي أمام إيبسويتش تاون التي تقام في موعد الغداء، لأن يورجن كلوب لم يعد يتولى تدريب الفريق.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية “بي.أيه.ميديا” أن كلوب كان دائم الانتقاد لبداية مباريات يوم السبت في الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا، خاصة بعد مباريات منتصف الأسبوع وروزنامة المباريات الدولية، وفي أحد مؤتمراته الصحفية الأخيرة الشهر الماضي، قال إنها “جريمة”.

ولكن بينما تغير مدرب ليفربول، تظل الأمور كما هي حيث ستقام في وقت مبكر يوم 17 أغسطس المقبل.

وقال سلوت للموقع الرسمي للنادي:” قالوا لي إن المباراة ستقام في الثانية عشرة ظهرا.. على ضوء ما أعلمه، اشتكى كلوب كثيرا من هذا الأمر، لذلك على الأرجح أنهم اعتقدوا أنه برحيل كلوب يمكنهم وضع مبارياتنا في هذا الموعد مجددا”.

وأضاف:”إنها مختلفة عن ضربة البداية المعتادة في الثانية عشرة والنصف ظهرا لأنها لا تقام بعد مباراة في أوروبا. أتطلع لها. سنواجه فريقا صعد مؤخرا لذلك ستكون مباراة مميزة بالنسبة لهم أيضا”.

وأردف:”أعتقد أن أي فريق سيفضل بدء المسابقة على أرضه، ولكننا سنواجه إيبسويتش ونحن نتطلع لهذا القاء”.

وطوال فترة تدريب كلوب لفريق ليفربول التي استمرت ثمانية أعوام ونصف العام، فإن تقريبا 14 في المئة من مباريات ليفربول أقيمت في موعد الغداء يوم السبت، وهو ما يزيد عن أي فريق آخر بالدوري الإنجليزي الممتاز.

في الموسم الماضي، خاض ليفربول ست مباريات في ذلك التوقيت، فيما خاض مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد ثلاث مباريات لكل منهما.

أول رسالة ساخرة من مدرب ليفربول الجديد

رابط مصدر المقال