التخطي إلى المحتوى

احصائية مخيفة للاخطبوط إيميليانو مارتينيز في ركلات الترجيح

عزز حارس مرمى منتخب الأرجنتين، إيميليانو مارتينيز، مكانته بين أفضل حراس العالم في كيفية التعامل بحنكة مع ركلات الترجيح، بتصديه لركلتين من أصل 4 سُددت عليه من لاعبي منتخب الإكوادور، في مباراة ربع نهائي كوبا أميركا 2024 التي أقيمت صباح اليوم الجمعة في مدينة هيوستن الأميركية.

رفع إيميليانو مارتينيز عدد مرات تصديه لركلات ترجيح منذ تمثيله لمنتخب الأرجنتين للمرة الأولى عام 2021 إلى 9 تصديات من أصل 24 ركلة سُددت عليه.

وضاعت من خصوم الأرجنتين ما مجموعه 12 ركلة ترجيح أثناء تواجد إيميليانو مارتينيز في حراسة المرمى، حيث تصدى لـ 9 بنفسه، وذهبت تسديدتان خارج المرمى، وضربت تسديدة العارضة.

وكان إيميليانو مارتينيز أحد الأسباب الرئيسية التي أدت إلى استعادة الأرجنتين لكأس العالم بعد غياب 36 عاماً، حين تصدى لركلتين في فوز بلاده على فرنسا بركلات الترجيح 3/4 في نهائي كأس العالم 2022.

ملك ركلات الترجيح

خاض الاخطبوط الأرجنتيني أول مباراة دولية في يونيو 2021 أمام تشيلي بالتصفيات المؤهلة إلى مونديال 2022، وكانت أول مرة يتصدى فيها لركلة جزاء خلال سير اللعب من أرتورو فيدال في المباراة الافتتاحية لبطولة كوبا أميركا 2021 على ملعب نيلتون سانتوس في البرازيل.

وفي 6 يوليو 2021، كان الموعد الأول لتصدى مارتينيز لركلات ترجيح عندما أبعد 3 في مباراة الأرجنتين وكولومبيا بالدور نصف النهائي من كوبا أميركا، وتسببت تلك المباراة في نيله جائزة القفاز الذهبي لكوبا أميركا كأفضل حارس.

وخلال مباراة الدور ربع النهائي من مونديال 2022 أمام هولندا، تصدى إيميليانو مارتينيز لركلتين من الثنائي فيرجيل فان دايك وستيفن بيرغويس ليرفع رصيده لـ 5 تصديات في الترجيح، وأضاف إلى رصيده ركلتين جديدتين في نهائي البطولة ليصل لـ 7 تصديات، وفي كوبا أميركا 2024 رفع العدد إلى 9 أمام الإكواور.

احصائية مخيفة للاخطبوط إيميليانو مارتينيز في ركلات الترجيح

رابط مصدر المقال