التخطي إلى المحتوى

الأرجنتين بقيادة ميسي تستعد للدفاع عن لقب كوبا أميركا

ستكون الأنظار مسلطة على القائد ليونيل ميسي مع بدء الأرجنتين حملة الدفاع عن لقب كوبا أميركا، الذي أحرزته في 2021 مع بداية هيمنتها وفوزها بكأس العالم 2022.

وتستضيف الولايات المتحدة كوبا أميركا في الفترة من 20 يونيو وحتى 14 يوليو، حيث تلعب الأرجنتين حاملة اللقب في المجموعة الأولى مع بيرو وتشيلي وكندا.

الرقصة الأخيرة لميسي مع الأرجنتين؟

بعد نهائي كأس العالم في قطر، لم يكن استمرار ميسي مؤكداً مع منتخب بلاده، وفتح المدرب ليونيل سكالوني الباب أمام مهاجم برشلونة السابق الذي قرر المضي قدماً للشعور بكونه بطلاً للعالم.

وعاد ميسي ليخطف الأضواء بعد حديثه عن أن تجربته مع إنتر ميامي الأميركي ستكون الأخيرة في مسيرته، وهو ما يعني أن استمراره مع الأرجنتين لما بعد كوبا أميركا ربما يكون محل شكوك.

ومن المتوقع أن لا تواجه الأرجنتين صعوبة في عبور مجموعتها إلى دور الثمانية.

وتمر تشيلي بفترة عدم توازن بعد نتائجها السيئة في تصفيات أميركا الجنوبية لكأس العالم 2026، حيث تحتل المركز الثامن، ولم تعد تملك من الأسماء البارزة سوى أليكسيس سانشيز مهاجم إنتر ميلان الإيطالي.

لكن الأداء أمام فرنسا في خسارتها 3-2، ثم الفوز 3-0 على باراغواي ربما يشير إلى قرب عودتها إلى الطريق الصحيح.

ومثل تشيلي، تراجعت بيرو منذ حصولها على المركز الرابع في كوبا أميركا 2021، حيث لم تبلغ نهائيات كأس العالم، وتتذيل الترتيب في التصفيات الحالية بنقطتين من 6 مباريات.

وتدخل كندا البطولة بهدف الاستعداد لكأس العالم التي تستضيفها بجانب الولايات المتحدة والمكسيك. وتأهلت كندا إلى كأس العالم في قطر بعد غياب منذ 1986، لكن مشاركتها كانت مخيبة إذ ودعت المنافسات بعد احتلالها المركز الأخير في مجموعتها.

وتملك كندا جيلاً شاباً بقيادة ألفونسو ديفيز لاعب بايرن ميونيخ، وتاجون بيوكانن مهاجم إنتر ميلان.

الأرجنتين بقيادة ميسي تستعد للدفاع عن لقب كوبا أميركا

رابط مصدر المقال