التخطي إلى المحتوى

السير على خطى دي لافوينتي يجب أن يكون نهج فليك مع برشلونة

هاي كورة- كون لويس دي لافوينتي مدرب منتخب إسبانيا في وقت صغير جدا فريقا يتمتع بحضور رائع على أرض الملعب ويتمتع بأفكار واضحة ، يعرفون إمكانياتهم ويستغلون ميزاتهم .

حتى الآن غير معلوم إلى أى مدى يمكن أن يصل المنتخب الاسباني في اليورو ولكن ما تم إنجازه يستحق التقدير لمدرب ذو سيرة ذاتية قليلة وعديم السمعة تمكن من إضفاء جو عائلي على المعسكر بعيدا عن مشاكل الاتحاد الاسباني ورئيسه الذي على وشك الاستبعاد .

نجاح اللاروخا هو درس يجب اتباعه في برشلونة فلا يتم بناء الفرق العظيمة بالأموال أو النجوم، ويستطيع فليك أن ينظر إلى دي لافوينتي وما تمكن من فعله بفريق يطلق عليه بلا نجوم.

ووفقا لصحيفة سبورت الكتالونية فإن برشلونة يتفوق على المنتخب الاسباني على الورق ، ولكن نتائج الفريق الأخيرة ليست على المستوى المطلوب وهنا يأتي دور المدرب القادر على تحسين الاداء، المنتخب الاسباني يفرض نفسه في أوروبا مع لاعبين لا يلعبون في فرقهم بمستوى عالي باستثناء رودري في السيتي.

ففي كرة القدم اليوم بعيدا عن الاسلوب ما يهم هو الفوز ، وعندما يفوز فريق فإنه دائما ما يلعب بشكل جيد، ويجب على البارسا أن يأخذ درسا جيدا من هذا.

السير على خطى دي لافوينتي يجب أن يكون نهج فليك مع برشلونة

رابط مصدر المقال