التخطي إلى المحتوى

بعد المدرب إدين ترزيتش… ماتس هوملز يرحل عن دورتموند

أعلن بوروسيا دورتموند الجمعة، رحيل المدافع الألماني المخضرم ماتس هوملز بعد نهاية عقده مع النادي.

يأتي ذلك بعد يوم على إعلان دورتموند رحيل مدربه إدين ترزيتش بشكل مفاجئ، بناءً على طلبه، علماً أنه قاد الفريق إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، قبل خسارته أمام ريال مدريد.

وأشار دورتموند في بيان إلى “انفصال” مع هوملز، مذكّراً بأن “المدافع الألماني أمضى أكثر من ثلاثة عشر عاماً في النادي وترك علامة مهمة، بعد فوزه بلقبين في الدوري الألماني وكأس ألمانيا مع النادي، ضمن إنجازات كثيرة أخرى”.

وأعرب النادي عن “امتنانه” للمسيرة “الناجحة التي خضناها معاً”.

رحيل ترزيتش

دورتموند أعلن الخميس أيضاً رحيل مدربه إدين ترزيتش، مشيراً إلى أن الأخير “طلب إنهاء عقده فوراً، وامتثل بوروسيا دورتموند لطلبه بعد إجراء مناقشة مشتركة”.

وشكّل ذلك مفاجأة جدية، لا سيّما أن ترزيتش أوصل الفريق إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، متجاوزاً أندية اعتُبرت أكثر قوة من دورتموند، مثل باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد، بعدما تصدّر “مجموعة الموت”، التي ضمّت أيضاً باريس سان جيرمان وميلان ونيوكاسل يونايتد.

وأحرز دورتموند بقيادة ترزيتش، كأس ألمانيا عام 2021، وحلّ وصيفاً عام 2023.

“شجار عنيف” مع ترزيتش

صحيفة “بيلد” الألمانية أوردت أن رحيل ترزيتش جاء بعد شجار مع هوملز. وأضافت أن مشكلات فنية سبّبت مواجهة عنيفة بينهما، عجّلت برحيل المدرب.

قبل أيام من نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد، انتقد قلب الدفاع المخضرم تكتيكات يستخدمها ترزيتش ضد الفرق المهمة، بقوله خلال مقابلة: “لا يمكن لدورتموند أن يلعب بهذه الطريقة ضد أي فريق. شعرت بأن شرفي أُهين لوجودي في الملعب بهذا القميص. (كنا) خاضعين جداً… الجميع محصور في منطقة الجزاء، في مباريات كما ضد شتوتغارت أو ليفركوزن”.

وربط هوملز بقاءه في النادي برحيل ترزيتش، الذي أغضبته هذه التصريحات وخاض مواجهة عنيفة مع اللاعب.

وأشارت الصحيفة إلى أن دورتموند كان يفكّر في معاقبة المدرب واللاعب، عندما قدّم ترزيتش استقالته، علماً أنهما “تصالحا” قبل النهائي ضد ريال مدريد.

وبثّت شبكة “سكاي سبورت” بألمانيا مطلع الشهر الجاري، أن هوملز (35 عاماً) سينضمّ إلى ميلان بعد انتهاء عقده مع دورتموند.

بعد المدرب إدين ترزيتش… ماتس هوملز يرحل عن دورتموند

رابط مصدر المقال