التخطي إلى المحتوى

بوفون: إيطاليا ستلعب بطولة بطولة أمم أوروبا 2024 كأنها تقام على أرضها

رفض بوفون حارس مرمى إيطاليا السابق، التقليل من منتخب بلاده حامل لقب يورو 2020، مشيرا إلى الروح العالية للفريق بإنها من العوامل التي ستساعد الأزوري على التألق في بطولة أوروبا 2024 لكرة القدم.

وفقدت إيطاليا بقيادة المدرب لوتشيانو سباليتي عناصر خبرة مؤثرة مثل الثنائي الدفاعي جورجيو كيلليني وليوناردو بونوتشي، اللذين كانا ركيزة أساسية في التتويج باللقب القاري في 2021.

لكن بوفون أكثر اللاعبين ارتداء لقميص منتخب إيطاليا، والذي سيشارك في البطولة لأول مرة كرئيس للبعثة بدلا من كونه حارس مرمى، يرى أن منتخب بلاده قادر على تفجير مفاجأة.

وقال بوفون للصحفيين في مقر إقامة إيطاليا بغرب ألمانيا “بالتأكيد يتم التقليل من شأننا، لكننا تنافسيون للغاية، وأكثر ما أسعدني هو الروح الجماعية العالية للفريق، ولدينا مقومات فردية تساعدنا على تقديم بطولة جيدة”.

وتبدأ إيطاليا مشوارها في البطولة بمواجهة ألبانيا يوم السبت المقبل في دورتموند، ثم يواجه إسبانيا وكرواتيا يومي 20 و24 حزيران/يونيو ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وواصل بوفون /46 عاما/ “في الأيام الأربعة أو الخمسة الماضية بدأت أشعر بردود الفعل التي لطالما اعتدت عليها، إنها مشاعر متكررة بنفس مستوى الأدرينالين والتوتر”.

وخاص بوفون 176 مباراة دولية بقميص إيطاليا بين عامي 1997 و2008 ورفع كأس العالم عام 2006 في ألمانيا.

وقال مبتسما “سنترك ذكريات 2006 مكانها، لأن بعض الذكريات أجمل بكثير من الواقع، في مونديال 2006 شعرنا وكأننا نلعب على أرضنا وأعتقد أن الأمر سيكون كذلك في هذه النسخة من بطولة أوروبا”.

لكن هناك مخاوف داخل معسكر منتخب إيطاليا بشأن الإصابات قبل أيام قليلة من البطولة، حيث خاض الفريق تدريبه الأول في ألمانيا يوم الثلاثاء بدون الثلاثي نيكولو باريلا ودافيد فراتيسي ونيكولو فاجيولي بسبب إصابات مختلفة.

بوفون: إيطاليا ستلعب بطولة بطولة أمم أوروبا 2024 كأنها تقام على أرضها

رابط مصدر المقال