التخطي إلى المحتوى

بيبي بعد الهزيمة: كرة القدم قاسية

أبدى المدافع البرتغالي المخضرم بيبي حزناً شديداً عقب إقصاء بلاده من ربع نهائي بطولة أوروبا “بطولة أمم أوروبا 2024” بركلات الترجيح من منتخب فرنسا، يوم الجمعة.

وخاض بيبي (41 عاماً) مباراته الدولية الأخيرة مع البرتغال ليضع حداً لمسيرة دولية حافلة.

وقال بيبي في تصريحات عقب المباراة: “كرة القدم قاسية.. والحزن جزء منها، كنا نهدف إلى الفوز لبلدنا وإدخال السعادة على شعبنا”.

وأضاف: “قبل خمسة أيام، فزنا بركلات الترجيح والآن خسرنا بركلات الترجيح. إنه أمر قاس. الشيء الأكثر أهمية هو تهنئة زملائي على التزامهم”.

وتلعب فرنسا في نصف نهائي بطولة أوروبا ضد المنتخب الإسباني يوم الثلاثاء المُقبل. 

وكانت مباراة البرتغال وفرنسا الأخيرة أيضاً للأسطورة كريستيانو رونالدو مع منتخب بلاده بعد 212 مباراة دولية شهدت تسجيل 130 هدفاً.

بيبي بعد الهزيمة: كرة القدم قاسية

رابط مصدر المقال