التخطي إلى المحتوى

تأكيد مشاركة دجوكوفيتش في أولمبياد باريس 2024

تأكدت مشاركة النجم الصربي نوفاك دجوكوفيتش، المتراجع مؤخراً في تصنيف رابطة المحترفين من المركز الأول إلى الثالث، في منافسات أولمبياد باريس 2024، وذلك وفقاً للجنة الأولمبية الصربية.

وقالت اللجنة عبر موقعها الرسمي، يوم الثلاثاء: “استوفى نوفاك دجوكوفيتش ودوشان لايوفيتش الشروط وفقاً لتصنيف رابطة محترفي كرة المضرب  وأكدا مشاركتهما في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في باريس 2024”.

ويأتي تأكيد مشاركة ابن الـ37 عاماً في الألعاب الأولمبية التي أحرز فيها برونزية فقط عام 2008 في مشاركته الأولى من أصل أربع، رغم خضوعه لجراحة في ركبته اليمنى لمعالجة إصابة تعرض لها في بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى.

وأجبِر حامل لقب 24 بطولة كبرى على الانسحاب قبيل مباراته في الدور ربع النهائي أمام النرويجي كاسبر بعدما كشف الفحص الذي خضع له عن تمزق الغضروف المفصلي في ركبته اليمنى.

دجوكوفيتش: سأبذل قصارى جهدي

نشر نوفاك دجوكوفيتش في السادس من الشهر الحالي على حساباته الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي “ما زلت في طور علاج كل شيء لكن يسعدني أن أبلغكم أن الجراحة سارت بشكل جيد”.

ولم يذكر ما إذا كان قادراً على المشاركة في بطولة ويمبلدون التي تنطلق في الأول من يوليو، لكنه أضاف “سأبذل قصارى جهدي كي أكون بصحة جيدة وجاهزاً للعودة إلى الملاعب في أقرب وقت ممكن”.

وأردف “حبي لهذه الرياضة قويّ والرغبة في المنافسة على أعلى مستوى هي ما يدفعني للاستمرار”.

وانسحب “دجوكو” من بطولة فرنسا المفتوحة بعد فوزه في مباراة من خمس مجموعات على الأرجنتيني فرانسيسكو سيروندولو، واستمر في إلقاء اللوم على ملاعب رولان غاروس “الزلقة” في تفاقم المشكلة.

ومهّد انسحاب دجوكوفيتش طريق يانيك سينر لأن يصبح أوّل لاعب إيطالي يعتلي صدارة تصنيف رابطة المحترفين، فيما تراجع الصربي إلى المركز الثالث بعدما تقدم عليه أيضاً الإسباني كارلوس ألكاراز.

وأكد دجوكوفيتش سابقاً أنه سيمنح الأولوية للألعاب الأولمبية في باريس هذا الصيف في ظل سعيه للحصول على ذهبية الفردي، ما يضع مشاركته في بطولة ويمبلدون موضع شك.

وقال في إبريل الماضي قبل خوض دورة مونتي كارلو لماسترز الألف “أولمبياد باريس مهم للغاية. كانت الألعاب الأولمبية دائماً أولوية بالنسبة لي”.

تأكيد مشاركة دجوكوفيتش في أولمبياد باريس 2024

رابط مصدر المقال