التخطي إلى المحتوى

ديشامب يعلق على توجيه اللوم لـ مبابي بعد توديع بطولة أمم أوروبا 2024 ويصرّح: اسألوا رئيسي عن مستقبلي

كشف ديدييه ديشامب، المدير الفني لمنتخب فرنسا، موقفه من توجيه اللوم إلى اللاعبين خاصة كيليان مبابي وأنطوان جريزمان، بعد توديع كأس أمم أوروبا من دور نصف النهائي.

وخسرت فرنسا أمام منتخب إسبانيا، بهدفين لهدف، في إطار منافسات نصف نهائي بطولة أمم أوروبا 2024 مساء أمس.

وقال ديشامب في تصريحات نشرتها صحيفة “آس” الإسبانية: “مبابي وجريزمان؟ لن ألقي المسؤولية على اللاعبين، المسؤولية تقع على عاتقي، علينا أن نتذكر أن مبابي عانى من كسر في أنفه، حتى لو وصلنا إلى نصف النهائي، أمام إسبانيا التي كانت رائعة، كيليان كان متأخرًا قليلًا أيضًا”.

وأضاف: “أنا لا أبحث عن الأعذار، لقد بدأنا التحضير ولم يكن لدينا تشواميني، أصيب رابيو، ووصل أوباميكانو في ظروف صعبة، نحن نحاول أن نكون فعالين قدر الإمكان”.

وواصل: “رغم كل شيء، افتتحنا التسجيل، ثم تغير كل شيء، سيطرت إسبانيا. لم نكن جيدين، قاتلنا حتى النهاية، لن ألوم اللاعبين على أي شيء”.

اقرأ أيضًا.. لا فوينتي عن يامال بعد تألقه أمام فرنسا: تذكروا أنه فانِ.. والنهائي سيكون مختلفًا تمامًا

وأردف: “الانتقادات؟ لست هنا للتعليق على ذلك، تحدث عما تريد، لا توجد مشكلة، وصلنا إلى الدور نصف النهائي، وكل واحد له تحليله الخاص، لم يكن لدينا 100% من إمكاناتنا للقيام بما يمكننا القيام به لأسباب مختلفة”.

وفيما يخص مستقبله كمدرب للمنتخب، قال: “اسأل رئيسي، لقد خسرت للتو مباراة نصف النهائي، أنا هادئ جدًا، رئيسي يعلم رأيه جيدًا”.

وعن عدم ارتداء مبابي للقناع الطبي، قال: “لقد جعل القناع الرؤية بالنسبة له أمرًا مستحيلًا، وبما أن الطاقم الطبي رأى أنه يستطيع اللعب بدونها، فقد شعر براحة أكبر”.

وعندما سُئل عن رأيه تجاه هدف لامين يامال الخرافي، قال: “التسديدة كانت رائعة، تتمتع إسبانيا بجودة اللاعبين الذين يمكنهم التسديد من مسافة بعيدة خارج منطقة الجزاء، هذا يمنحهم المزيد من الحرية، لكن التسديدة كانت مثالية”.

واختتم: “جيرو؟ إنه يشعر بخيبة أمل مثل جميع اللاعبين، لقد مر بفترات صعبة، أردت أن أنهي مع المنتخب الفرنسي في النهائي، برافو وأشكرك على كل ما قمت به يا جيرو”.


ديشامب يعلق على توجيه اللوم لـ مبابي بعد توديع بطولة أمم أوروبا 2024 ويصرّح: اسألوا رئيسي عن مستقبلي

رابط مصدر المقال