التخطي إلى المحتوى

رعب في برشلونة قبل انطلاق بطولة أمم أوروبا 2024!

ويسيطر الرعب على البيت الكتالوني من إمكانية تعرض عدد من اللاعبين المشاركين في بطولة أمم أوروبا 2024، وفي البطولات المجمعة عادةً، من الإصابات، التي قد تؤثر بشكل سلبي على اللاعبين الذين يشكلون قوام الفريق الأساسي، خاصةً بعد موسم مزدحم بالمباريات ومليء بالإصابات.

القصة بدأت مبكراً في برشلونة بعدما أصبح البولندي روبرت ليفاندوفسكي أول ضحية لفيروس بطولة أمم أوروبا 2024 ببرشلونة، بعدما أصيب عضلياً في لقاء بولندا الودي مع تركيا، ما يكلفه الغياب عن مواجهة هولندا في الجولة الافتتاحية من دور المجموعات، في الوقت الذي يعمل فيه الجهاز الطبي في منتخب بلاده على تجهيزه للقاء الجولة الموالية.

الهولندي فرينكي دي يونج حصل على استدعاء لتمثيل هولندا من قبل مدربه، رونالد كومان، رغم معرفته المسبقة بوجود مجازفة لهذا الأمر، حيث عانى من مشاكل على مستوى الكاحل في ثلاث مناسبات على مدار الموسم، كانت آخرها في شهر أبريل الماضي، وسيبقى اللاعب الآن في حالة تركيز للتعافي بأفضل صورة للتحضير لموسم برشلونة الجديد، بعدما تأكد غيابه عن اليورو.

من جانبه، تحرك المدرب الجديد، الألماني هانز فليك واجتمع مع المدير الرياضي، ديكو، وناقشا التخطيط للموسم الجديد، واتفقا على ضرورة تحسين الجانب البدني في اللاعبين، لتقليل إمكانية تكرار الإصابات، مع إدراك حقيقة أن المباريات المكثفة ربما تزيد من خطر تعرض اللاعبين للإصابة.


رعب في برشلونة قبل انطلاق بطولة أمم أوروبا 2024!

رابط مصدر المقال