التخطي إلى المحتوى

ركلات الترجيح لا تبتسم دائما.. فرنسا تقصي البرتغال من اليورو

عبرت فرنسا إلى نصف نهائي بطولة أوروبا “بطولة أمم أوروبا 2024” بعد مباراة ماراثونية ضد البرتغال، حُسمت بركلات الترجيح (5-3) لمنتخب الديوك، بعد نهاية الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بالتعادل السلبي.

ونفذت فرنسا كل ركلاتها بنجاح بينما أضاع جواو فيلكس الركلة الثالثة عندما سدد في القائم.

وتلعب فرنسا مع إسبانيا في نصف النهائي يوم الثلاثاء المقبل. 

كانت البرتغال قد تأهلت إلى ربع النهائي بركلات الترجيح على حساب سلوفينيا بعد أداءٍ مميز من الحارس ديوغو كوستا الذي تصدى لثلاث ركلات.

كيليان مبابي على مقاعد البدلاء بعد استبداله عقب نهاية الشوط الإضافي الأول من مباراة فرنسا والبرتغال - 5 يوليو 2024
كيليان مبابي على مقاعد البدلاء بعد استبداله عقب نهاية الشوط الإضافي الأول من مباراة فرنسا والبرتغال – 5 يوليو 2024 – REUTERS

البرتغال تضغط وحارس فرنسا يتألق

كانت المباراة مغلقة في أول ساعة تقريباً مع القليل من الفرص، ثم ظهر الحارس الفرنسي مايك ماينان ليتصدى لتسديدة خطيرة من برونو فرنانديز، ثم تابع جواو كانسيلو الكرة بتسديدة فوق العارضة.

وعاد ماينان ليمنع فرصة خطيرة من من فيتينيا، لتشعر فرنسا بالحرج وترد الضغط.

وأضاع راندال كولو مواني فرصة انفراد بالحارس ديوغو كوستا بعد تدخل رائع للمدافع روبن دياز في الدقيقة 66، ثم أهدر إدواردو كامافينغا فرصة محققة أمام المرمى بتسديدة بجانب القائم بعد ثلاث دقائق. 

وسدد البديل عثمان ديمبلي كرة بعيدة لمست العارضة في الدقيقة 74. ونال رونالدو فرصة انتزاع التقدم في بداية الوقت الإضافي لكنه سدد بعيدا عن المرمى من مسافة قريبة، بينما خرج مبابي قبل بداية الشوط الإضافي الثاني بسبب آلام في الأنف.

كريستيانو رونالدو قائد البرتغال خلال مواجهة فرنسا في ربع نهائي بطولة أوروبا - 5 يوليو 2024
كريستيانو رونالدو قائد البرتغال خلال مواجهة فرنسا في ربع نهائي بطولة أوروبا – 5 يوليو 2024 – REUTERS

كوستا يخفق هذه المرة 

وتمنت البرتغال أن يبتسم لها الحظ في ركلات الترجيح للمباراة الثانية على التوالي بعد التفوق على سلوفينيا في دور 16 وسط تألق استثنائي للحارس كوستا. لكن كوستا لم يتمكن من إنقاذ أي ركلة بعد تسديدات متقنة من ديمبلي ويوسف فوفانا وجول كوندي وباركولا وتيو هرنانديز.

ونفذ رونالدو الركلة الأولى للبرتغال وكذلك نجح برناردو ونونو مينديز، لكن جواو فيلكس لم يحالفه الحظ لتنتهي مغامرة البرتغال في آخر مشاركة لرونالدو في البطولة القارية. كانت إسبانيا أطاحت ألمانيا صاحبة الضيافة (2-1) بعد وقت إضافي اليوم.

ركلات الترجيح لا تبتسم دائما.. فرنسا تقصي البرتغال من اليورو

رابط مصدر المقال