التخطي إلى المحتوى

مدرب البرازيل يبرّر خيبة كوبا أميركا بتجديد المنتخب

اعتبر دوريفال جونيور مدرب البرازيل، أن فريقه لا يزال في مرحلة التطوّر مع وجود مجال كبير للتحسّن، بعد خروجه من ربع نهائي كوبا أميركا أمام أوروغواي.

البرازيل تعادلت سلباً مع أوروغواي، التي لعبت بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 74، قبل أن تخسر 2-4 بركلات الترجيح.

وقال دوريفال: “كلّنا كنا نريد إعادة الفريق إلى المكانة التي كان عليها. هناك إيجابيات من هذه الفترة. النتائج لم تكن كما نريد وأنا أتحمّل المسؤولية”.

وأضاف: “نمرّ بعملية تجديد مهمة جداً لهذا الفريق. أدرّب هذا الفريق منذ ثماني مباريات فقط، وهذه عملية يتوجّب علينا خوضها”.

وتابع: “ندرك الصعوبات التي سنواجهها طيلة المسار، لكننا خسرنا الآن مباراة في الأدوار الإقصائية ولم يكن هذا ما توقعناه”.

واستدرك: “لدينا مجال كبير لمواصلة التطوّر والتحسّن، وهدفنا الأساسي الآن هو التأهل لكأس العالم. الآن نحن في المركز السادس بترتيب (تصفيات أميركا الجنوبية)، ولسنا مرتاحين لذلك”.

ركلات الترجيح

دوريفال دافع عن فريقه بعد الخسارة بركلات الترجيح، قائلاً: “تدرّبنا على ركلات الترجيح منذ يومنا الأول في أورلاندو (بالولايات المتحدة). كنا ندرك أن هناك فرصة للعب ركلات ترجيح خلال سير البطولة”.

وأضاف أن رودريغو لاعب ريال مدريد كان سينفذ ركلة ترجيح، لكنه اضطر للخروج من الملعب بعد إصابته.

وتابع: “لدينا لاعبون آخرون بوسعهم التنفيذ. يجب أن يهدر أحد اللاعبين، ويجب أن يفوز فريق واحد. لسوء الحظ انتهى الأمر بخروجنا من المسابقة”.

مدرب البرازيل يبرّر خيبة كوبا أميركا بتجديد المنتخب

رابط مصدر المقال