التخطي إلى المحتوى

نوير يكشف موقفه النهائي من الاعتزال بعد بطولة أمم أوروبا 2024

لا يستبعد مانويل نوير، حارس مرمى المنتخب الألماني لكرة القدم اعتزال اللعب الدولي، ولكنه لن يتخذ قراره إلا بعد نهاية بطولة أمم أوروبا “بطولة أمم أوروبا 2024”.

وقال نوير للصحفيين اليوم الاثنين:”لا أريد الكشف عن هذا الآن. سأفكر في الأمور عقب البطولة”.

ويشارك نوير /38 عاما/ للمرة الثامنة في بطولة كبرى، في “بطولة أمم أوروبا 2024” التي تقام في بلاده.

ومن المقرر أن يعادل نوير رقم الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون، بخوضه مباراته رقم 17 في البطولة كأكثر الحراس مشاركة في المباريات بالبطولة، عندما يواجه المنتخب الألماني نظيره المجري يوم الأربعاء.

وقال نوير، الذي يمكنه أن ينفرد بالرقم القياسي في حال خوضه للمباراة الأخيرة بدور المجموعات أمام سويسرا يوم الأحد المقبل:” بالتأكيد يبدو هذا أمرا جيدا”.

ولعب نوير 120 مباراة دولية منذ مشاركته الأولى في 2009، كما أنه أصبح الحارس الأساسي للمنتخب الألماني بداية من كأس العالم 2010، حيث توج بلقب كأس العالم 2014 في البرازيل. ولكنه أيضا لم يتمكن من تفادي الخروج من دور المجموعات في نسختي 2018 و2022 من كأس العالم.

ورغم أنه غاب عن أغلب المباريات في 2023 بسبب كسر في الساق ولم يلعب مع المنتخب الألماني لمدة 18 شهرا، اختاره يوليان ناجلسمان، المدير الفني، ليكون الحارس الأساسي للمنتخب في بطولة أمم أوروبا 2024.

وكان نوير عاد للمشاركة مع المنتخب الألماني في آخر مباراتين وديتين قبل البطولة، ولكن تم التشكيك في قدراته وفي أن يكون الحارس الأساسي بعد ارتكابه للعديد من الأخطاء، وقال البعض إن الحارس البديل مارك أندريه تير شتيجن سيكون الخيار الأفضل.

نوير يكشف موقفه النهائي من الاعتزال بعد بطولة أمم أوروبا 2024

رابط مصدر المقال

لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف لايف