التخطي إلى المحتوى

هدف متأخر يُبقي إمبولي في الدوري الإيطالي ويهبط بفروزينوني

ضمن إمبولي وأودينيزي بقاءهما في الدوري الإيطالي، فيما سقط فروزينوني إلى الدرجة الثانية.

ففي المرحلة 38 الأخيرة من المسابقة، فاز إمبولي على روما 2-1 في الوقت القاتل.

افتتح ماتيو كانتشيليري التسجيل لإمبولي في الدقيقة 13، ثم نجح الجزائري حسام عوار في معادلة النتيجة بالدقيقة 45+1.

وكان إمبولي على أعتاب الهبوط إلى الدرجة الثانية، قبل أن يٌسجل البديل السنغالي مباي نيانغ هدف الفوز في الدقيقة 90+3.

إمبولي أنهى الموسم في المركز 17 برصيد 36 نقطة، فيما بقي روما سادساً برصيد 63 نقطة.

في المقابل، هبط فروزينوني إلى الدرجة الثانية بعد هزيمته على أرضه أمام أودينيزي 0-1، بهدف سجله الإنجليزي كينان ديفيس في الدقيقة 76.

ويحتلّ أودينيزي المركز 15 برصيد 37 نقطة، فيما يقبع فروزينوني في المركز 18 برصيد 35 نقطة، ورافق ساسولو وساليرنيتانا إلى الدرجة الثانية.

لاتسيو وإنتر يكتفيان بالتعادل

وفي مباراتين هامشيتين، تعادل لاتسيو على أرضه مع ضيفه ساسولو 1-1.

سجل ماتيا زاكايني هدف نادي العاصمة في الدقيقة 60، قبل أن يعادل ماتيا فيتي للضيوف في الدقيقة 66.

لاتسيو أنهى الموسم بالمركز السابع برصيد 61 نقطة، ليضمن مشاركته في الدوري الأوروبي، بينما احتلّ ساسولو المركز ما قبل الأخير ليُودّع الدرجة الأولى.

كذلك تعادل إنتر ميلان بطل الدوري مع مضيفه هيلاس فيرونا 2-2.

هدفا إنتر سجلهما ماركو أرناوتوفيتش في الدقيقتين 10 و45+1، فيما سجل لفيرونا تيجاني نوسلين في الدقيقة 16 وتوماس سوسلوف في الدقيقة 37.

إنتر يتصدر برصيد 94 نقطة، فيما احتلّ فيرونا المركز 13 برصيد 38 نقطة.

هدف متأخر يُبقي إمبولي في الدوري الإيطالي ويهبط بفروزينوني

رابط مصدر المقال