التخطي إلى المحتوى

أمريكا تعلن عزمها نشر أسلحة فرط صوتية في ألمانيا عام 2026

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أن الولايات المتحدة الأمريكية ستبدأ اعتبارا من العام المقبل في نشر أنظمة هجومية بعيدة المدى، بما في ذلك أسلحة تفوق سرعتها سرعة الصوت، في ألمانيا.

وجاء في بيان البنتاجون: “الولايات المتحدة ستبدأ عمليات نشر عَرَضي لقدرات نيران بعيدة المدى لقوة المهام المتعددة النطاقات في ألمانيا خلال 2026، كجزء من التخطيط لموضعة هذه القوات بشكل دائم في المستقبل”.

أوضح البنتاجون أن وحدات النيران التقليدية البعيدة المدى ستشمل صواريخ “إس إم-6″، وصواريخ “توماهوك”، والأسلحة التي تفوق سرعتها سرعة الصوت، التي يجري تطويرها.

وأضاف البنتاجون أن حكومتي الولايات المتحدة وألمانيا توصلتا إلى الاتفاق اللازم.

وفي الأسبوع الماضي، قال الرئيس فلاديمير بوتين إن روسيا تعتبر أنه يحق لها البدء في تطوير وإنتاج أنظمة صواريخ متوسطة وقصيرة المدى بعد انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى، وتصريحاتها بأنها بدأت في إنتاج مثل هذه الأسلحة.

وفي السياق ذاته، أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن روسيا تحتاج إلى البدء في إنتاج صواريخ أرضية متوسطة وقصيرة المدى واتخاذ قرارات بشأن نشرها بما يتناسب مع الإجراءات الأمريكية.

وأضاف الرئيس: “لقد أعلنا في عام 2019 أننا لن ننتج هذه الصواريخ، ولن ننشرها حتى تقم الولايات المتحدة بنشر هذه الأنظمة في بعض مناطق العالم”.

اقرأ أيضاًالبنتاجون: واشنطن وحلفاؤها سيواصلون التصدى لهجمات الحوثيين فى البحر الأحمر

-البنتاجون» يعلن عن خطة لتحديث الطائرات العسكرية الأمريكية في اليابان

البنتاجون: إزالة الرصيف البحري قبالة ساحل غزة بعد تعرضه لأضرار بسبب الطقس

أمريكا تعلن عزمها نشر أسلحة فرط صوتية في ألمانيا عام 2026

رابط مصدر المقال