التخطي إلى المحتوى

افتتاح مستشفى الحميات والصدر بعد انتهاء أعمال التطوير يوليو المقبل

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

شهد القطاع الطبي بمحافظة مطروح خلال الفترة الماضية العديد من الافتتاحات لمنشآت طبية وعلاجية من مستشفيات ووحدات صحية ورعاية أساسية في مختلف المدن والقرى التابعة للمحافظة؛ من أجل توفير الخدمات الطبية والعلاجية لأهالي مطروح لاسيما القاطنين في المناطق النائية البعيدة عن الكتلة السكانية والتي تفتقد لتوافر كافة الخدمات بسبب البعد المكاني، ولازالت أعمال الإحلال والتجديد والتطوير مستمرة بمنشآت محافظة مطروح الصحية.

وأكد الدكتور مبروك سالم، وكيل وزارة الصحة بمحافظة مطروح، إن مديرية الشؤون الصحية بجناحيها الطبي والعلاجي وجميع إداراتها الفرعية والصحية؛ تسعى لتقديم خدمات طبية وعلاجية ذات مستويات عالية من معايير الجودة لجميع المواطنين وزوار المحافظة المترددين على منافذ تقديم الخدمة الطبية بكافة مستشفيات ومراكز الرعاية الأساسية والوحدات الصحية.

وأضاف وكيل وزارة الصحة بمحافظة مطروح، إنه من المقرر خلال الأيام القليلة المقبلة الانتهاء من أعمال الإحلال والتجديد لمستشفى الحميات وأمراض الجهاز الهضمي والكبدي ووحدة علاج الفيروسات الكبدية، ومستشفى الأمراض الصدرية، تمهيدًا لافتتاحهما خلال شهر يوليو المقبل؛ لخدمة أهالي مطروح وزوارها مع تقديم جميع الخدمات الطبية اللائقة بالمواطنين من الفحص والتحاليل وإجراء الإشاعات اللازمة وصرف الأدوية.

تطوير مستشفى الحميات يتم على مساحة إجمالية ٢٢٥٠ مترًا مربعًا منها ۱۲۰۰ متر مربع مباني

وأشار الدكتور مبروك سالم، إلى أن أعمال تطوير مستشفى الحميات وأمراض الجهاز الهضمي والكبدي؛ تتم على مساحة إجمالية ٢٢٥٠ مترًا مربعًا، منها ۱۲۰۰ متر مربع مباني تضم مبنيين هما مبنى المستشفى الرئيسي ومبنى العيادات الخارجية، و٢٨ سريرًا للقسم الداخلي، وسرير البذل، و5 ماكينات للغسيل الكلوي، و٥ أسرة للعناية المركزة وحجز رجالى وحجز سيدات، و٦ أسرة للعزل، بالإضافة إلى أشعة السونار، والصيدلية، وقسم الاستقبال، وصيدلية داخلية، وصيدلية العيادات الخارجية، ووحده للفيروسات الكبدية ومحولين كهرباء، كما تضم شبكة أكسجين، وشبكة إنذار حريق.

تطوير مستشفى الصدر يتم على مساحة إجمالية ١٠ آلاف و٨١٥ مترًا مربعًا منها ١٨٠٠ متر مربع مباني

فيما تقام أعمال التطوير والإحلال والتجديد لمستشفى الأمراض الصدرية، على مساحة إجمالية ١٠ آلاف و٨١٥ مترًا مربعًا، منها ١٨٠٠ متر مربع مباني، حيث تضم ثلاث مباني، منها ٣ عيادات خارجية، وثلاجات حفظ الموتى، وتشمل  المستشفى ٥ أسرة للاستقبال، و٣٥ سريرًا للقسم الداخلي منهم ۲۰ مجاني و١٥ اقتصادي، بالإضافة إلى ٧ أسرة للعناية المركزة، وثلاجة حفظ الموتى بـ٣ عيون، وسرير للعزل، وكذلك معامل كيمياء ومعمل pcr معمل بكتريولوجي فحص بصاق مباشر، وأشعة عادية ومقطعية وسونار ومناظير رئوية، وصيدلية استقبال وصيدلية نفقة دولة وصيدلية داخلي وصيدلية العيادات الخارجية، وخزان الأكسجين بسعة ٦ آلاف لتر، وقسم للتعقيم، وغرفة نفايات ومغسلة ومطبخ، وقاعة تدريب بطاقة ٧٠ كرسيًا، بالإضافة إلى سكن للفريق الطبي، ومحولين كهرباء لكل منهما، مع الإعداد لاستقبال الأجهزة والفرش بالتنسيق مع وزارة الصحة في الأيام المقبلة.

وخلال الشهر الماضي تفقد اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، أعمال إحلال وتجديد مستشفى الصدر والحميات، في إطار متابعة تنفيذ المشروعات التنموية والخدمية الجارية لتقديم مزيد من الخدمات والحياة الكريمة للمواطنين، موجهًا بضرورة الإسراع في إنهاء كافة الأعمال وأهمية الاستعداد لدخول مستشفى الحميات والصدر في التشغيل، والتنسيق بين جميع الجهات لسرعة إنهاء الأعمال خاصة توصيل كابلات الكهرباء وخطوط المياه.

ومن جانبه وجه الدكتور أنور إسماعيل، مساعد وزير الصحة لشؤون المشروعات القومية، خلال زيارته التفقدية التي أجراها نهاية الأسبوع الماضي؛ لتقييم مستشفيات المحافظة، بضرورة الانتهاء من أعمال التطوير الجارية بمستشفى الصدر ومستشفى الحميات وأمراض الجهاز الهضمي والكبدي؛ تمهيدا لبدء مرحلة الفرش والتجهيز لدخولهما الخدمة والتشغيل التجريبي، مؤكدًا على سرعة استقدام الأجهزة الطبية والفرش الطبي والغير طبي من مخازن الوزارة؛ لتجهيز وفرش مستشفى الصدر والحميات، وكذلك تركيب مكيفات الهواء لغرف المرضى وتركيب جهاز الأشعة المقطعية بمستشفى الصدر، مشيرًا إلى رؤية الدولة نحو تحقيق جودة الخدمات الصحية للمواطنين، وتحقيق التغطية الصحية الشاملة وفقًا للمعايير العالمية؛ والاطمئنان على استعداد مستشفيات محافظة مطروح للدخول ضمن محافظات المرحلة الثانية لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل.

افتتاح مستشفى الحميات والصدر بعد انتهاء أعمال التطوير يوليو المقبل

رابط مصدر المقال