التخطي إلى المحتوى

الخارجية الأمريكية: نبحث مع شركائنا في مصر وقطر سد الفجوة بين حماس وإسرائيل

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أنها تبحث مع شركائها في مصر وقطر، لسد الفجوة بين حركة حماس وإسرائيل بشأن وقف إطلاق النار، وفقًا لقناة -القاهرة الإخبارية».

وتابعت الخارجية الأمريكية: أن الولايات المتحدة لا تريد بقاء حكم حماس في قطاع غزة بعد الحرب، كما حثت المواطنين الأمريكيين على عدم السفر للبنان حاليا وخاصة الحدود الجنوبية.

وفي وقت سابق، قدمت اهالة غريط، المتحدثة الناطقة بالعربية باسم وزارة الخارجية الأمريكية، يوم الجمعة 26 أبريل 2024، استقالتها اعتراضًا على سياسة واشنطن تجاه الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، لتكون الاستقالة الثالثة على الأقل بالوزارة بسبب هذه القضية.

وأظهر الموقع الإلكتروني للوزارة أن هالة كانت أيضا نائبة مدير المركز الإعلامي الإقليمي في دبي، وانضمت إلى وزارة الخارجية منذ نحو عقدين كمسؤولة سياسية وحقوقية.

وكتبت هالة على موقع التواصل الاجتماعي -لينكد إن»: استقلت في أبريل 2024 بعد 18 عاما من الخدمة المتميزة، اعتراضا على سياسة الولايات المتحدة في غزة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية، لدى سؤاله عن الاستقالة في مؤتمر صحفي، الخميس، إن الوزارة لديها قنوات لموظفيها لتبادل وجهات النظر عندما لا تتفق مع سياسات الحكومة.

اقرأ أيضاًأعضاء بالكونجرس ينتقدون موافقة وزارة الخارجية الأمريكية حول بيع أسلحة لإسرائيل

وكيل وزارة الخارجية الأمريكية يصل جنوب إفريقيا للمشاركة في مؤتمر التعدين

وكيلة وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية تزور موسكو بعد غد

الخارجية الأمريكية: نبحث مع شركائنا في مصر وقطر سد الفجوة بين حماس وإسرائيل

رابط مصدر المقال