التخطي إلى المحتوى

بعد مقتل عضو بارز بالتنظيم.. مرصد الأزهر: استهداف القادة يربك صفوف داعش إفريقيا

بعد مقتل عضو بارز بالتنظيم.. مرصد الأزهر: استهداف القادة يربك صفوف داعش إفريقيا

مرصد الأزهر لمكافحة التطرف

عبد الله جميل

أعلن الجيش النيجري مساء الأحد 23 من يونيو 2024 مقتل عبد الله سليم -العضو البارز في تنظيم -داعش»- بغارة استهدفته في مقاطعة تيلابيري في المنطقة الحدودية بين النيجر ومالي وبوركينا فاسو، مشيرًا إلى أن الغارة التي استهدفت أحد مخابئ التنظيم أسفرت عن مقتل 9 إرهابيين آخرين، إضافة إلى اعتقال 31 آخرين من عناصر التنظيم. كما أكد الجيش أنه -دمر وسائل نقل» تابعة لعناصر داعش و-سيطر على وسائل اتصال خاصة بهم».

من جانبه، ذكر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أن مقاطعة تيلابيري تتعرض لهجمات مسلحة كثيرة، ما دفع السكان إلى النزوح من المنطقة إلى مناطق أكثر أمنًا، ومع نزوح كثير من السكّان باتت المقاطعة أرضًا ممهدة لعناصر التنظيمات الإرهابية، أي داعش والقاعدة، حتى صارت تعرف بـ -مثلث الإرهاب» بتحولها إلى معقل للإرهابيين في منطقة الساحل الإفريقي.

بيان مرصد الأزهر

وأشار المرصد إلى أن مسلحين مرتبطين بتنظيم داعش قد نصبوا كمينًا لقوات الجيش النيجري أودى بحياة 23 من عناصره أواخر شهر مايو الماضي بمنطقة تيلابيري، التي تعد أكثر المناطق اشتعالاً في الساحل الإفريقي بسبب النشاط الإرهابي الذي بات يشكّل نحو 40% من عنف الجماعات الإرهابية في إفريقيا.

ولفت مرصد الأزهر إلى أن استهداف قادة تنظيم داعش الإرهابي يسهم في إرباك خططه وتعزيز جهود المكافحة التي باتت أمرًا حتميًا مع تصاعد وتيرة الإرهاب في المثلث الأخطر على مستوى القارة الإفريقية، ما يستلزم من الدول الثلاث -النيجر ومالي وبوركينا فاسو- تكثيف الجهود والتنسيق الأمني لمنع تسلل مزيد من عناصر التنظيم بهدف تكوين قاعدة بالمنطقة وما يستتبعه ذلك من تهديد للأمن وتبديد للاستقرار في المنطقة والإقليم بصفة عامة.

اقرأ أيضاًمرصد الأزهر يدين حادث طعن في مدينة مانهايم الألمانية

مرصد الأزهر ومركز القاهرة لتسوية النزاعات يوقعان بروتوكول تعاون للوقاية من التطرف

بعد مقتل 40 شخص.. مرصد الأزهر يدين الهجمات الإرهابية في نيجيريا

بعد مقتل عضو بارز بالتنظيم.. مرصد الأزهر: استهداف القادة يربك صفوف داعش إفريقيا

رابط مصدر المقال