التخطي إلى المحتوى

جريمة حرب تستوجب تحقيقا دوليا.. -التحرير الفلسطينية» تدين استهداف مدرسة لـ الأونروا بالنصيرات

جريمة حرب تستوجب تحقيقا دوليا.. -التحرير الفلسطينية» تدين استهداف مدرسة لـ الأونروا بالنصيرات

منظمة التحرير الفلسطينية

أ ش أ

أدانت منظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الأحد، المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق النازحين المدنيين في مدرسة بنات النصيرات الإعدادية -الجاعوني» التابعة للأونروا في قطاع غزة، واصفة إياها بجريمة حرب تستوجب تحقيقًا دوليًا مُستقلًا.

وطالبت المُنظمة، حسب بيان صادر عن دائرتها المعنية بشؤون اللاجئين المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني، باتخاذ إجراءات عملية لتشكيل لجنة تحقيق دولية مُستقلة للتحقيق في مقتل موظفي الأونروا والنازحين في مقراتها إضافة إلى استهداف منشآتها.

داعية المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة إلى تحمل مسؤولياتها والتدخل العاجل لوقف حرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس.

وأشارت منظمة التحرير الفلسطينية إلى أن حكومة الاحتلال تسعى من خلال انتهاكاتها واسعة النطاق وغير القانونية وخرقها لكل القرارات الدولية إلى تدمير مقرات الأونروا وقتل موظفيها وقصف النازحين في مقراتها، وذلك لإنهاء وجود الوكالة ومنعها من العمل في قطاع غزة.

وأكدت المُنظمة أن إفلات إسرائيل من المُحاسبة والمُساءلة يشجعها على ارتكاب المزيد من الجرائم وانتهاك القوانين والقرارات الدولية المتعلقة باللاجئين الفلسطينيين.

اقرأ أيضاًمنظمة التحرير الفلسطينية تدين التصريحات الإسرائيلية الأمريكية المتضاربة بشأن غزة

أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية يبحث مع سامح شكري سبل وقف عدوان إسرائيل على غزة

منظمة التحرير الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بتحمل مسئولياته تجاه -الأونروا»

جريمة حرب تستوجب تحقيقا دوليا.. -التحرير الفلسطينية» تدين استهداف مدرسة لـ الأونروا بالنصيرات

رابط مصدر المقال