التخطي إلى المحتوى

ليس له لقاح.. فيروس حمى النيل رعب جديد داخل صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي – منوعات

حالة من الرعب ضربت صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال الأيام القليلة الماضية؛ نتيجة تفشي فيروس حمى النيل وإصابته لكثيرين من الجنود، حسب ما كشفت وزارة صحة الاحتلال، في بيان عاجل لها؛ لذا وتزامنًا مع تفشيها بين جنود الاحتلال، يمكن توضيح كل ما يتعلق بهذه الحمى من حيث كيفية انتقالها والأعراض المصاحبة لها ومضاعفاتها.

طرق انتقال فيروس غرب النيل

أوضح الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، خلال حديثه لـ-الوطن»، أن البعوض وحده هو الذي يمكنه نقل فيروس غرب النيل أو حمى النيل كما يُطلق عليه، وأنه لم يتم تسجيل انتقال العدوى من شخص لآخر، لافتًا إلى أن دولة الاحتلال هي إحدى محطات التوقف الرئيسية في العالم للطيور المهاجرة؛ لذا فسوف يمر الملايين منها عبر المحميات الطبيعية في الأسابيع المقبلة، وقد يكون بعضها حاملًا لفيروس غرب النيل، ولذلك تُمثل الفترة من منتصف أغسطس إلى منتصف أكتوبر ذروة انتشار الفيروس بها.

وأضاف -بدران» موضحًا أن فيروس حمى النيل أو غرب النيل ينتقل إلى البشر عن طريق لدغات البعوض الحامل للعدوى؛ إذ يكتسب البعوض العدوى عندما يتغذى من الطيور التي تحمل الفيروس في دمها بضعة أيام، وقد ينتقل الفيروس خلال الوجبات الدموية اللاحقة عبر لدغ البعوض إلى البشر والحيوانات، لافتًا إلى أنه لا توجد أية لقاحات متاحة للبشر، وأنه قد ينتقل أيضًا من خلال مخالطة حيوانات أخرى حاملة له أو مخالطة دمها أو أنسجتها أو عن طريق زراعة الأعضاء ونقل الدم والرضاعة الطبيعية خلال الحمل عبر المشيمة من الأم إلى طفلها.

أعراض الإصابة بحمى النيل

-لا يحدث انتقال فيروس غرب النيل بين البشر عن طريق المخالطة العارضة»، وفقًا لـ-بدران»، الذي أوضح أن فترة الحضانة تتراوح عادة بين ثلاثة أيام و14 يومًا، وأن الإصابة بفيروس غرب النيل لا تصاحبه أية أعراض لدى 80% من المصابين، بينما الـ20% المصابين بحمى غرب النيل تظهر عليهم أعراض مثل:

  • الحمى.
  • الصداع.
  • التعب.
  • الأوجاع الجسدية.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • الطفح الجلدي.
  • تورم الغدد اللمفية.

مضاعفات فيروس غرب النيل

المضاعفات الأكثر شيوعًا للإصابة بـ فيروس غرب النيل هي تورُّم جزء من الجهاز العصبي (الدماغ والحبل الشوكي)، بما في ذلك التهاب الدماغ والتهاب السحايا، وقد تشمل التأثيرات طويلة المدى للإصابة بفيروس غرب النيل الشديد ما يلي:

  • فقدان الذاكرة.
  • فقدان السمع.
  • صعوبة في المشي.
  • ضعف العضلات.
  • ردود أفعال غير طبيعية.
  • اكتئاب.

الوقاية من حمى النيل

ويمكن الوقاية من حمى النيل من خلال اتباع النصائح التالية:

  • تجنُّب لسعات البعوض.
  • ارتداء قمصان طويلة الأكمام وسراويل طويلة لمنع لدغات البعوض.
  • الإقامة في الأماكن التي تحتوي على مكيفات الهواء أو التي تستخدم ستائر النوافذ والأبواب لإبعاد البعوض.
  • النوم تحت شبكة للبعوض في الأماكن التي لا يوجد فيها ستائرأو تكييف للهواء بشكل كاف.
  • استعمال طارد قوي للحشرات.
  • معالجة الملابس بالمبيد الحشري لكن لا ينطبق ذلك على الجلد مباشرة.


ليس له لقاح.. فيروس حمى النيل رعب جديد داخل صفوف جيش الاحتلال الإسرائيلي – منوعات

رابط مصدر المقال