التخطي إلى المحتوى

مستشفى -شهداء الأقصى» تستغيث لإنقاذ المرضى والجرحى.. والصحة الفلسطينية تناشد المجتمع الدولي

تستغيث مستشفى -شهداء الأقصى» في غزة، بعدما توقفت عن تقديم الخدمات الصحية والرعاية المطلوبة بسبب انقطاع الكهرباء والإنترنت بشكل كامل جراء الأعمال الإجرامية التي ترتكبها قوات الاحتلال تجاه المدنيين الفلسطينيين.

مستشفى شهداء الأقصى

تعد مستشفى -شهداء الأقصى»، هي ثاني أكبر مشفى طبي موجود وسط قطاع غزة، ويعتبر هي الوحيدة الذي تعمل على تقديم الخدمات الطبية والصحية في الوقت الحالي، إذ تضم المستشفى أكثر من 700 جريح ومريض وتخدم أكثر من مليون شخص ونازح.

وبسبب خروج أحد مولدي الكهرباء عن الخدمة الذي ينذر بوقوع كارثة إنسانية ويروح ضحيتها العشرات، وجهت مستشفى شهداء الأقصى نداءات، لإنقاذ المرضى والجرحى وأطفال من موت محقق.

وطالبت وزارة الصحة الفلسطينية، المجتمع الدولي والمنظمات الإغاثية بتوفير مولدات كهرباء لمستشفيات قطاع غزة، مشيرة إلى أن توقف المولدات يعني الموت للمرضى والمصابين وانتهاء الخدمة الصحية بالكامل في القطاع.

يذكر أن حركة حماس بدأت عملياتها العسكرية -عملية الطوفان» ضد الاحتلال الإسرائيلي، يوم السبت الموافق 7 أكتوبر 2023، وجاء ذلك كرد فعل على كافة الأعمال الإجرامية والمجازر المتنافية للقوانين الدولية التي ترتكب ضد المدنيين الفلسطينيين.

وفي منتصف تلك الأحداث نفذت هدنة بين طرفي الصراع لمدة 7 أيام تقريبًا، وتم ذلك بوساطة جهود مصرية قطرية أمريكية، وشملت هذه الهدنة وقف إطلاق النار داخل قطاع غزة والحفاظ على أرواح الأطفال والمدنيين، بالإضافة إلى تبادل الأسرى الإسرائيليين والفلسطينيين المتواجدين في أيدي المقاومة والاحتلال الصهيوني.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة لليوم الـ246 ردا على عملية طوفان الأقصى، مما أسفر العدوان الإسرائيلي عن وقوع أكثر من 35 ألف شهيد وآلاف المصابين والمفقودين.

اقرأ أيضاًمستشفى شهداء الأقصى: تسلمنا 141 شهيدًا و380 مصابًا فلسطينيًا

توقف مستشفى شهداء الأقصى بـ غزة عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء عنه

الاحتلال الإسرائيلي ينفذ سلسلة غارات استهدفت محيط مستشفى شهداء الأقصى بغزة

مستشفى -شهداء الأقصى» تستغيث لإنقاذ المرضى والجرحى.. والصحة الفلسطينية تناشد المجتمع الدولي

رابط مصدر المقال