التخطي إلى المحتوى

معاناة النازحين الفلسطينيين في قطاع غزة تزداد جحيما بسبب حرارة الصيف – أخبار العالم

عرضت قناة -القاهرة الإخبارية»، تقريرًا تلفزيونيا بعنوان: -معاناة النازحين الفلسطينيين في قطاع غزة تزداد جحيمًا بسبب حرارة الصيف».

قصف وتدمير وهدم وقتل في غزة 

وجاء في التقرير: -جحيم عاش أهل قطاع غزة تفاصيله على مدار أكثر من 8 أشهر، قصف وتدمير وهدم وقتل وتشريد وحصار ثم موت».

وأضاف التقرير: -وتكتمل فصول الجحيم بارتفاع درجات الحرارة داخل خيمة النزوح التي لا تحمل بداخلها إلا أقل القليل من مطعم ومشرب وملبس، وتم نصبها في أماكن عدة، وارتحلت مع أصحابها من الشمال حتى أقصى جنوب القطاع، لكن الخيمة وإن كانت الملاذ الأخير بعد أن استهدفت إسرائيل المنازل والمدارس والمساجد والمستشفيات، وأصبح لا مكان آمنا في غزة إلا أنها تحولت إلى عبء جديد على النازحين يزيد حياتهم قساوة ومعاناة، وبعد أن فشلت في التخفيف من هول درجة حرارة الصيف القاسية التي نزلت ضيفا ثقيلا عليهم».

لا راحة من العدوان 

واختتم التقرير بالإشارة إلى أنّ حرارة الصيف المرتفعة وقلة المياه الصالحة للشرب وكذا الحال بالنسبة للطعام، لم تمنح الفرصة للنازحين الفلسطينيين لأخذ قسط صغير من الراحة من الآلام، التي سببها العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة.


معاناة النازحين الفلسطينيين في قطاع غزة تزداد جحيما بسبب حرارة الصيف – أخبار العالم

رابط مصدر المقال