التخطي إلى المحتوى

هل تعاني من تروما الثانوية العامة رغم تجاوز المرحلة؟.. احذر الذكريات السلبية – منوعات

مع بدء امتحانات الثانوية العامة، وانتظار الطلاب وأولياء الأمور للحظة إعلان النتائج، يشعر الكثيرون ممن تجاوزوا المرحلة التعليمية تلك بمشاعر مختلطة على رأسها التوتر والقلق، ولا يعلمون هل هذا تضامنًا مع الطلاب أو مع أنفسهم للخوف الذي يرتابهم في كل سنة منذ دراستهم، حتى أصبح لا يجد البعض له تفسيرًا رغم انقضاء تلك السنة ومرور عليها الكثير من الوقت.

سبب الشعور بالخوف رغم تجاوز الثانوية العامة

أعراض كثيرة يشعر بها من تجاوزوا مرحلة الثانوية العامة، بين القلق وعدم النوم والاضطرابات الجسدية، عند كل سنة يبدأ فيها الطلاب الامتحانات، وتفسيرًا لشعورهم بالقلق والتوتر حتى الآن، أوضح الدكتور وليد هندي، أخصائي الطب النفسي والإرشاد الأسري، أن ذلك يأتي بسبب استعادة الذكريات السلبية، وحتى ممن يحالفهم الحظ بمجموع كبير يرجعون إلى نفس مشاعر التوتر.

وأضاف «هندي»، لـ«الوطن»، بعض الأسباب للخوف:

  • الذكريات السلبية عن الثانوية العامة.
  • الخوف من إعادة التجربة مع أحد الأقارب.
  • القلق النفسي تجاه الامتحانات بصفة عامة.
  • الشعور بضغط نفسي كبير خلال أجواء الثانوية العامة والامتحانات.

وأكد أنه يجب الابتعاد عن الخوف والشعور بالاضطرابات تلك، حتى لا تتفاقم أعراض القلق، ومن الممكن أن تؤدي بك إلى الشعور بالتململ وتفاقم مشاعر اليأس والإحساس الشديد بالنقص والغضب.

علاج القلق من الامتحانات

هل يمكن علاج القلق من الامتحانات على الرغم من تجاوز المرحلة؟، هو ما أجاب عنه الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي، إذ أوضح أنه الخوف من نتيجة الثانوية العامة يتجدد بطبيعة الحال مع كل سنة، لأنها تعد السنة المصيرية في الحياة وهي ما يترتب عليها باقي مستقبل الإنسان.

وقدم «فرويز»، روشتة نفسية للتغلب على الشعور بالقلق، وهي:

  • تعلم أساليب الاسترخاء، لمساعدتك على الحفاظ على هدوءك. 
  • محاولة الانشغال بفعل شيء محبب لك من نشاط أو هواية أو ممارسة شيء ما.
  • الاستمتاع بالوقت بعيدًا عن مشاعر التوتر داخل المنزل.
  • لا تخاف من الفشل، وتحدث مع نفسك بأنك تجاوزت تلك المرحلة.
  • مارس بعض التمارين الرياضية للحفاظ على قوتك العقلية والانشغال عن التفكير السلبي.
  • التجنب التام للحديث عن الامتحانات والذكريات المتعلقة بها.
  • قم بزيارة الطبيب عند الضرورة إذا تفاقمت لديك أعراض الخوف والقلق.


هل تعاني من تروما الثانوية العامة رغم تجاوز المرحلة؟.. احذر الذكريات السلبية – منوعات

رابط مصدر المقال

livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd livehd